مواطنون ومقيمون: نأمل إعلان الدولة «خالية من الوباء» قريباً

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

توافد عدد كبير من المواطنين والمقيمين في الفجيرة لأخذ لقاح «كورونا»، لحماية أنفسهم وأسرهم والمجتمع من خطر الجائحة.

ودعا مواطنون ومقيمون إلى الإسهام في وقاية مجتمع الإمارات من انتشار الوباء، من خلال التطعيم، وقطع الطريق على انتشار الفيروس، آملين رؤية اليوم الذي تعلن فيه الإمارات خالية من الوباء.

وأكدوا لـ«الإمارات اليوم» سهولة الإجراءات المتبعة لأخذ اللقاح، وتنظيم العملية بشكل يمنع الازدحام وطول الانتظار.

وقال المواطن محمد علي آل علي، إنه أصيب بالفيروس قبل أربعة أشهر، بعد مخالطته شخصاً مصاباً، وكانت التجربة سيئة ومتعبة جداً، خصوصاً فترة الحجر، وعدم مخالطة أحد من العائلة خلال تلك الفترة، وهو أمر لا يرغب في تكراره مرة أخرى، مشيراً إلى أن هذا هو سبب أخذه لقاح «كوفيد-19». وقال إنه يأمل أن يكون قريباً جداً اليوم الذي تعلن فيه الدولة منطقة خالية من الوباء. وتابع أن المتطوّعين الذين تلقوا اللقاح للتجربة لم تحدث لهم أي مضاعفات، الأمر الذي طمأنه بشكل كبير. وأكدت المواطنة أسماء علي محمد سليمان، أنها كانت متخوفة جداً من اللقاح، إلا أن التجارب التي أجريت عليه كانت كفيلة بطمأنتها وحثها على أخذه دون تردد.

وأضافت أنها تعمل في مهنة تتطلب النزول للميدان، ما يجعل احتمالية إصابتها بفيروس «كورونا» كبيرة جداً، مؤكدة أنها تخشى أن تنقل فيروس «كورونا» في حال أصيبت به إلى أحد، خصوصاً والدتها المصابة بمرض السكري والضغط. وأعربت عن أملها في تحمل الجميع مسؤولياتهم إلى أن تخلو الدولة كلياً من الفيروس.

وأشار المواطن راشد عبدالله الظنحاني، إلى أن الإجراءات التي اتبعتها الجهات المعنية من بداية الجائحة زرعت الثقة في نفسه، وهو ما شجعه على تلقي اللقاح. ودعا الجميع إلى الحصول على التطعيم، حتى يتمكن المجتمع من العودة إلى ما كانت عليه الحياة قبل جائحة «كورونا»، خصوصاً أن الجميع عانى من تقييد الحركة وتأثر الأعمال.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق