الرزق يحب الخفية.. شاب يفترش الطريق بمشروبات ساخنة لمواجهة أضرار جائحة كورونا في دمنهور

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
الرزق يحب الخفية.. شاب يفترش الطريق بمشروبات ساخنة لمواجهة أضرار جائحة كورونا في دمنهور, اليوم الخميس 14 يناير 2021 08:06 صباحاً

يستمع سامح، منذ الأمس، إلى التحذيرات الشديدة بعدم مغادرة المنازل لسوء الأحوال الجوية، رغم أن ينتابه القلق، لكنه حمل أغراضه في السيارة وذهب إلى مكان عمله في ميدان قريطم بمدينة دمنهور بمحافظة البحيرة ، حيث أنه اعتاد على العمل في تلك الأجواء بعد انقطاع مصدر رزقه في بداية ظهور جائحة كورونا المستجد، ولا سبيل أمامه سوى العمل في تلك الظروف من أجل توفير القوت اليومي لزوجته ونجلته التي لا تتعدى الثلاث سنوات.

سامح يوسف، شاب يبلغ من العمر ٣٣ عامًا، مقيم في مدينة دمنهور، متزوج ولديه طفلة لا تتعدى ٣ سنوات، يُعد من العمالة الغير منتظمة الذي تضرر من جائحة كورونا، و لكنه بالاصرار والعزيمة استطاع أن يتغلب على غلق مصدر رزقه الوحيد و حول سياراته إلي كافيه متنقل.

ويقول "سامح"، أنه تعرض إلي خسارة كبيرة عقب قرار الدولة لغلق الكافيهات في بداية جائحة كورونا، لافتًا إلى أنه منذ سنوات وهو يعمل في مجال الكافيهات ولا يدرك العمل في مجال غيره، ولكن مع استمرار انتشار المرض والحد من التجميعات أصبح هذا المجال في خطر دائم و حان الوقت للبحث عن فرصة عمل في مجال آخر.

ويشير سامح"، أنه واجه العديد من الصعوبات، ولكنه استطاع التغلب عليه بالصبر و دعم زوجته له دائمًا، موضحًا أنه قرر تحويل سيارته إلي كافيه متنقل بعد غلق جميع الأبواب في وجهه وأصبح ولا يوجد أمامه حل سواء عرض سيارته للبيع، مشيرًا إلى أن زوجته طرحت عليه العمل في مجاله من خلال السيارة.

يؤكد سامح ، أن زوجته ظلت تساعده  خلال مراحل تنفيذ فكرة المشروع، لافتًا إلى أنها قامت بتنفيذ تصميم الدعاية لعدم قدرته على تنفيذها في مكتب دعاية وإعلان، مضيفًا أنه صمم ونفذ كافة أجزاء المشروع بنفسه.

وأضاف سامح، أنه سيظل يعمل ويتحمل كافة الصعاب ليس فقط العمل في الأحوال الجوية الصعبة، بل العمل حتى أنفاسه الأخيرة كي يستطيع أن يلبي احتياجات زوجته التي صبرت معه في أشد أزماته، قائلًا : " أكل العيش عمره ما كان عيب، رغم مشقة العمل لكنه أرحم من الفارغ ومد الإيد للغير".

اقرأ أيضا :- عاشق الورد من ليبيا إلى مصر يروي أسرار الغربة و الزراعة في المنازل بالبحيرة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق